فوتوغرافيا

photographia June 10 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

 التصوير الفوتوغرافي .. صنعةً (الجزء الخامس)

اخترت التخصص وأضفت عملاً لتغطية نفقاتك واستعنت على الصنعة بالأقران وأنجزت خطة عملٍ وتسويق وبدأت تنفيذها واقتنيت الأدوات اللازمة، آن الأوان الآن لبناء ملف أعمالك الفني الشخصي الذي سيُعرّف الزبائن والجمهور بك.

المصور قبل أن يمتهن الصنعة هو فنان، والتصوير الفني مسألة قد لا تُدرّ على صاحبها دخلاً مادياً ولكنها تُسهم في تقديم هوية المصور وإحساسه الفني وفلسفته إلى الناس، الأمر الذي يُمثّل تسويقاً ناعماً له يوصله للمتذوقين الذين سيؤمنون بقدراته ويُعهدوا أعمالهم إليه ثقة في فنه.

photographia June 3 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

 التصوير الفوتوغرافي .. صنعةً (الجزء الرابع)

   اخترت التخصص وأضفت عملاً لتغطية نفقاتك واستعنت على الصنعة بالأقران وأنجزت خطة عملٍ وتسويق وبدأت تنفيذها، هنا لنا وقفات مع مسألة الأدوات.

النصيحة الجامعة هي ألا تبالغ في استثمارك في البدايات، فالأدوات لا تصنع منتجاً من دونك، فأنت الأساس، احرص على المحافظة على تكاليفك في الحدّ الأدنى، ولا تنجرف وراء السعي نحو الأحدث والأقوى والأروع فالكثير من المصورين الناشئين ينفقون الكثير من المال على أدواتٍ وتجهيزاتٍ قد لا يحتاجونها البتة.

الكاميرا والعدسات والأدوات والملحقات لا تصنع صورة ناجحة أو جيدة فتقنيات التصوير بلغت الذروة وهذا لا يعني أنه لا جديد ولكن الجديد سيكون إما ثورة في عالم التقنية (وبعض الثورات التي اجتاحت صنعتنا لم تتمكن من الصمود وهنا نُشير إلى التصوير المحوسب وكاميرات لايترو كمثالٍ دامغ) أو أن الجديد سيكون إضافات بسيطة تجميلية.   

photographia May 27 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

 التصوير الفوتوغرافي .. صنعةً (الجزء الثالث)

    اخترت التخصص وأضفت عملاً لتغطية نفقاتك واستعنت على الصنعة بالأقران وجاء موعدنا اليوم بالدخول في صلب العمل الاحترافي من خلال وضع خطة عمل وخطة تسويق.

نبدأ من المرجع الأكثر توافراً بين أيدينا، عبارة البحث التالية في محرك البحث "جوجل" template for a photography business plan (سنُحاول تعزيز المحتوى العربي الفوتوغرافي في هذا المجال قريباً، وهذا بحد ذاته ميدان للعمل للمجتهدين الجادين فأول من سينتفع بأي عمل في هذا المجال هو من سيقوم بالعمل)، وبعد أن تطّلع على بعض النماذج المستكملة ما عليك إلا أن تضع واحدة رسمية لعملك الخاص.

  

photographia May 20 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- التصوير الفوتوغرافي .. صنعةً (الجزء الثاني)

نتابع الخطوة الثانية لمن اختار التصوير الفوتوغرافي صنعة، فبعد أن تحدد المجال المستقبلي وتجعل لنفسك عملاً يغطي تكاليفك، فلا بد أن تنتقل إلى الخطوة التالية ألا وهي البحث عن الأقران والمنافسين في المجال الذي اخترته، فهم خير مصدر لك للتعلّم. ابحث في أعمالهم وادرسها وتعلّم منها واحتفظ بالمميز منها لديك لترجع إليها لاحقاً وتنتج شبيهاً لها من عملك على أن تحمل فكرك وبصمتك. انتقِ أفضل المظاهر والسمات التي تجدها لدى كل مصور واجمعها معاً لتخرج بمنهجيتك الخاصة وهويتك التي ستكون مرجعاً لزبائنك في المستقبل.

ومن النصائح أن يطّلع المصور المستقبلي على مواقع أقرانه ومنافسيه ليتعرف على زبائنهم ويدرس الكيفية التي يمكنه الوصول إليهم. وفي عصر التواصل الاجتماعي لا بد من تتبع صفحات المصورين المنافسين والأعمال التي يتشاركونها،  

photographia May 13 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- التصوير الفوتوغرافي .. صنعةً (الجزء الأول)

كان لزاماً علينا في جائزة حمدان أن نتحدّث عن هذا الموضوع منذ زمن طويل، ولكننا آثرنا أن تمرّ السنون ونتخطّى مرحلة التوعية ونشر الثقافة البصرية بغرض رفع ذائقة الجمهور المتلقي، ونظن أن جزءً كبيراً من هاتين المهمتين قد أنجزت على المستوى الوطني حتى يومنا هذا مع مجموع ما قدمته الجائزة من تدريب وما عقدته من مسابقات وبرامج مشتركة ومنتديات مع كثير من الأطراف المعنية بالشأن الثقافي والتنموي والفني ومن جميع الفئات العمرية.

من أراد اتخاذ التصوير الفوتوغرافي صنعةً فعليه أن يجيب على مجموعة من الأسئلة المهمة والتي سنعرضها تباعاً، والسؤال الأول هو: حدد الصنف الفوتوغرافي الذي تريد أن تتخذه مجالاً رئيسياً لعملك.

photographia April 15 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- عدساتٌ أمسكت بتلابيب "اللحظة" (الجزء الأول)

في هذا الأسبوع سنتناول بعض الأعمال الفائزة بمحور "اللحظة" وهو المحور الرئيسي للدورة السابعة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي.

الصورة التي خَطَفَت المركز الأول في هذا المحور تحت عنوان "بعيداً عن الوطن"، كانت بعدسة "كي إم أسد" من بنغلاديش، عند الوهلة الأولى لمشاهدتك لهذه الصورة تشعر بالقلق والتوتر .. وكأنك تدعو للنساء والأطفال في الصورة بسلامة الوصول .. ثم تترقّب نتيجة الموقف العصيب الذي يتعرّضون له ! نرى في الصورة مجموعةٌ من نساء الروهينجا وأطفالهن يصلون لمنطقة "بازار كوكس" في بنغلاديش بعد أربعة أيامٍ متتالية من المشي دون طعام أو ماء في ظروفٍ قاسيةٍ للغاية، حيث تشير التقديرات إلى أنه في العام الماضي وحده، هاجر أكثر من 700,000 لاجئ من الروهينجا هرباً من العنف في ميانمار، معظمهم هاجر لبنغلاديش المجاورة.

photographia April 8 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- ملفّات فائزة .. قصص متفوّقة (الجزء الثاني)

نستكمل تناولنا هذا الأسبوع للملفات الفائزة بمحور "ملف مصور" للدورة السابعة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، والتي كانت بعنوان "اللحظة"، بعد أن عرضنا الأسبوع الماضي الملفات الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى.

صور الملف الفائز بالمركز الرابع في هذا المحور، تمّ التقاطها بعدسة المصور الإيطالي "سيرجيو سبيرنا"، التي أخذتنا باقته البصرية البديعة في نزهةٍ في أفياء الريف الإيطاليّ الشتويّ الخلاّب، في حضور الضباب الذي كان أساسياً لتظهر الصور بهذا المنظر المهيب وكأنها أعمال فنية مرسومة بقلم الرصاص ! إنها من ذلك النوع من الأعمال الذي يُهدي لك شعور الطبيعة المنعش بأدق تفاصيله التي تكاد تصل لحواسك وتعزلك عن وعيك وإدراكك الحالي.

Photographia April 1 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- ملفّات فائزة .. قصص متفوّقة (الجزء الأول)

من أبرز المحاور المطروحة في الدورة السابعة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، والتي كانت بعنوان "اللحظة" هو محور "ملف مصور"، وهو الحضور الثاني لهذا المحور الذي يتطلّب المشاركة بمجموعةٍ من الصور بدلاً من صورةٍ واحدة. لقد لاقى هذا المحور رواجاً لافتاً في مجتمعات المصورين، ذلك أن المصور يميل بشكلٍ عام لتقديم أطروحاته بزخمٍ أكبر وتفاصيل أكثر دقة، وهذا العنصر يتوفّر في "البورتفوليو" أكثر بكثير من مبدأ الصورة الواحدة التي يجب عليها سرد القصة كاملة.

لقد شاهد الجميع هذا العام تألّق الملفات الفائزة بالمراكز الخمسة في هذا المحور، ضمن الحفل الختامي للدورة السابعة في أوبرا دبي. لقد خطف المصور الكندي الشهير "بول نيكلين" المركز الأول بملفه الشيّق ذو الجاذبية البصريّة العالية، 

photographia March 25 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- الجائزة الكبرى تختار "لحظة" نارية من سوريا

مانزال نعيش أجواء الحفل الختامي للدورة السابعة من جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، أمسية الإثنين 12 مارس 2018، كانت أمسيةً بصريّة مذهلة لكل الحضور والمصورين والفائزين والمهتمين بالتصوير من شتّى أنحاء العالم.

لقد جادت جميع المحاور المشاركة في هذه الدورة بروائع من خيرة الأعمال المشاركة التي وصلت للمراحل النهائية واجتازت الاستحقاقات الفنية والقانونية، لتصل بجدارة لمنصة التكريم وتستحق بحق لقب "صورة فائزة". ومع إعلان الأعمال الفائزة بكل المراكز في المحاور المختلفة، كانت صبغة العمل وقصته ودرجة حرارته تفرض نفسها على الأجواء الرائعة في "أوبرا دبي" وتُشكّل طبيعة ردود الفعل والانطباعات العميقة التي لن تُمحى من الذاكرة لوقتٍ طويل.

photographia Feb 18 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- التكرار .. حقيقة بحاجة لمشرط التجميل !

بات التصوير جزءً أساسياً من يومها، حتى أن طريقة استخدامها لعينيها طغت عليها الكثير من مواصفات العدسة، بالذات فيما يتعلّق بالتحكّم بالتركيز البؤري ! إنها مُفرطة النشاط بالغة الحيوية والحماسة تكاد العدسة لا تفارقها في البيت والشارع والعمل وفي الرحلات أيضاً. من الأمور اليومية التي اعتادتها أن تشارك جديدها مع متابعيها على وسائل التواصل الاجتماعي بنَهَمٍ كبير وتنقل لهم كافة نتاجاتها البصرية.

في أحد الأيام لاحظت وجود تعليق على مجموعةٍ من صورها يحملُ انتقاداً واضحاً وقد حَظِيَ بتأييد الكثيرين من المتابعين، استفاقت من غفلتها التي حَجَبَتها عن الاهتمام بآراء الجمهور، لأن جُلّ انشغالها كان في التصوير منذ الصباح وحتى المساء ونشر الصور.

photographia Feb 4 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- صور فائزة على وجبة الإفطار

يستيقظ ذلك الفتى فجراً، يستنشق عبير الصباح المنعش، يسمح للمياه بالانهمار فوقه لتغسل آثار الكسل وبقايا النعاس، وتمنحه طاقةً إيجابيةً كافية لتفاصيل هذا اليوم. وبما أن القهوة توأم الصباح ورفيقة المزاج الجميل، فقد كانت أول الواصلين على مائدة الإفطار الشهيّ.

بدأ تناول وجبة الإفطار بهدوء .. وعيونه تبحث عن تلك الشاشة التي ينتظر منها كل صباح وجبةً من نوعٍ خاص، وجبةً دسمة غنيّة بالطاقة الذهنية التي تقوم بتوسيع شرايين الخيال وإمداد العقل بفيتامينات البصيرة المتوقّدة. مايروق لهذا الفتى مشاهدته صباحاً مجموعة من الصور تنتمي لفئة واحدة .. إنها الصور الفائزة، ليست تلك التي حصدت الألقاب فحسب! بل التي فازت بشعبية الجمهور ورضا الناس وآراء النقاد واستحسان المشاهدين.

photographia Jan 28 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- التلوين .. يمنح الحياة للتاريخ البصري

على عكس الاعتقاد السائد بأن الصور الملوّنة هي صاحبة الحظ الأقوى والحضور الأبرز، كان الواقع مخالفاً تماماً حينما بدأت الصور الملوّنة تعلن عن نفسها وتنتشر تجارياً، فعلى غرار العديد من التحديثات المختلفة التي طالت الممارسات الفنية والثقافية الكلاسيكية، لم يجد التصوير الملوّن من يرحّب به في الأوساط الثقافية والاجتماعية ! وهذه الحالة الفنية متوقعة تماماً بعد حدوث أي تغييراتٍ جذرية ! حيث يتم التصدي التلقائي لها بمسوّغ حماية الأصالة الفنية وصيانة الفكرة الأصلية للممارسة.

ومع مرور الوقت استطاعت الصورة الملونة الاستيلاء على الواقع الفني تاركة المسارح الكلاسيكية ذات الجمالية الخاصة لصور الأبيض والأسود. إلا أن التاريخ يزداد عبقاً مع مرور الوقت وهذا ما أفضى لتوليد الشغف بالغوص في التفاصيل اللونية للأعمال التاريخية القديمة من خلال تلوينها !

photographia Jan 21 2018فوتوغرافيا :- 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

- اصطياد اللقطات الشهيرة – الجزء الخامس

يعتبر "ماكنالي" أن من أبرز النصائح التي تلقّاها، تلك التي أسداها له صديقه المصور "تشيبّ ماوري" عن الضوء (يجب أن تتذوّق الضوء .. إنك عندما تنظر له على هذا النحو، ستجده مثل المثلجات بنكهة الفراولة مع رشةٍ من حُبيبات السكّر الملوّن). ومن جُملة تجاربه التي أجاد فيها استثمار هذه النصيحة، مافعله في ملعب فريق جامعة فيكتوريا لكرة السلة المعروف باسم "الفيكيس"، حيث شاهد نافذة عند أحد طرفي الملعب والتي يحوّل ضوؤها المكان لما يشبه الاستديو بضوءٍ طبيعيّ متدفّق، هنا شَعَرَ "ماكنالي" بالقلق الإيجابي والخوف من فقدان خيط الضوء فقال للاعب "كولبيبير": اذهب إلى هناك مع الكرة وحدّق إلى قائمتي المرمى كطفلٍ صغير كما لو أنك لم تحرز هدفاً في حياتك من قبل ! ذَهَبَ بالفعل خوفاً من طريقته في الكلام التي كانت شديدة ومجنونة إلى حدٍ ما خوفاً من فقدان الضوء.