Photographia 12 Jul 2020فوتوغرافيا - 

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي  

اللون في مواجهة عبق الأبيض والأسود

من أبرز الصور الفائزة بالدورة التاسعة للجائزة "الماء"، الصور الفائزة بالمحور العام، والذي ينقسم لقسمين، الملوَّن، والأبيض والأسود.

المركز الأول في المحور العام، الملوَّن، كان من نصيب المصور الكويتيّ فهد العنزي، بصورته "موناليزا الثلج" والتي نشاهد فيها ثعلباً قطبياً يستعيد طعامه من حفرةٍ ثلجية في كندا. في المركز الثاني جاء المصور الإندونيسيّ يوسي ميرزا، بصورته "صورة سابا" و"سابا" بطلة الصورة هي فتاةٌ فيتنامية تعيش في مدينة "نها ترانج". تُعاني من مرض "تغاير لون القزحيتين"، لديها عينٌ بُنّيةُ اللون والأخرى زرقاء.


المركز الثالث كان من نصيب المصور الإماراتيّ راشد السميطي بصورته "روحٌ واحدة .. اتجاهٌ مُعاكس" والتي حَظِيَت بانتشارٍ كبير في وسائل التواصل الاجتماعيّ، ونرى فيها اثنين من أشبال الدببة يبحثان عن الطعام على الشاطئ في "ألاسكا" الأمريكية. في اللقطة يتَّجِهان في اتجاهين متعاكسين بحثاً عن نفس الهدف.

المركز الأول في المحور العام، الأبيض والأسود، كان من نصيب المصور الكويتيّ طلال الرباح، بصورته "ملك القطب الشماليّ" ونشاهد فيها الدب القطبي في بيئته شمال الكرة الأرضية في أرخبيل "سفالبارد" النرويجيّ، يمشي على جبلٍ جليديّ وكأنّ أشعة الشمس تُنير طريقه. في المركز الثاني جاءت المصورة البولندية آنا نيّميتس، بصورتها "الشاهد الصامت"، حيث نرى رجلاً عجوزاً في نزهةٍ خريفيّةٍ هادئة بين أشجارٍ جرداء جميلة يفوقُ عمرها 200 عام، في مدينة "شتشيتسين" البولندية. المركز الثالث كان من نصيب المصور الهنديّ سوجان ساركار، بصورته "الحالمون الصغار" لأطفالٍ يلعبون ويرسلون رسالةً على لسان المصور بأننا كأطفالٍ لدينا القدرة على القضاء على العديد من كوارث هذا العالم. كوارث الفقر والأمّية والجوع  والتلوّث والأمراض.

فلاش :

في كل موسم، يُدهشنا المحور العام بأعمالٍ خارج إطار التوقعات

www.hipa.ae